ما هو غذاء مرضي السكر؟

من المُتعارف عليه طبيًا أن مرض السكري خاصةً ذاك الذي يُصنّف كونه مُزمِنًا أو من النوع الأول لا علاج نهائي له، فقط يمكنك السيطرة عليه من خلال موازنة نظامك الغذائي مع جرعة دوائك ونشاط الحركي أو الذهني بدون إفراط أو تفريط.
ولأن نسبة من مرضى السكري خاصةً الجُدد قد لا يعرفون ما يمكنهم تناوله دون ضرر، وما عليهم الإقلال منه أو تجنبه من أغذية، جئنا إليكم بهذا المقال حول غذاء مرضى السكر.

على أي أسس يعتمد تحديد غذاء مرضى السكر ؟

يعتمد تحديد أنواع وكميات غذاء مرضى السكر على :

العمر : فكميات وأنواع الطعام التي يحتاجها الطفل أو المراهق المصاب بالسكر لتطور وبناء جسمه تختلف بالطبع عن الشخص البالغ أو كبير السن الذي يحتاج فقط لطعام يناسب علاجه والجهد الذي يبذله.

الطول والوزن : فإن كان المريض لا يزال في طور البناء كثير الحركة مثالي الوزن يحافظ على جرعات علاجه المضبوطة فحاجته إلى الكربوهيدرات التي تمده بالطاقة ستكون بالطبع أكثر من مريض سكري يعاني من السمنة ومضاعفاتها.

نوع العلاج : فالأنسولين الدوائي يحرق السكر في الدم أسرع من الأقراص التي تؤخذ عبر الفم مما يتطلب من المريض كميات ووجبات أكثر من الطعام.

نمط حياة المريض : فالمريض كثير الحركة أو الذي يبذل مجهودًا ذهنيًا كبيرًا جسمه يحرق السكر بشكل أسرع مما يتطلب حمية غذائية مختلفة عن ذاك محدود النشاط.

تفضيلات المريض: فحمية مرضى السكري ليست عقابًا وحرمانًا، فقط لا يحتاج الطبيب المعالج سوى التعرف على تفضيلات المريض من الطعام وخلق موازنة بينها وبين الحمية المفروض اتباعها للحفاظ على صحته والإبقاء على مستويات سكره ضمن الحدود الطبيعية.

نصائح لضبط الحمية الغذائية لمرضى السكري

ما هو غذاء مرضى السكر؟

1. على المريض تقسيم وحياته اليومية إلى 3 وجبات رئيسية و3 وجبات خفيفة يتم تناولها كل 4 ساعات بعد الوجبة الرئيسية، على أن تكون الوجبات بكميات صغيرة وغير ثقيلة لتجنب ارتفاع مستوى السكري في الدم.

2. الحفاظ على مواعيد الوجبات لتجنب هبوط السكري خاصةً للمرضى الذين يتناولون الأنسولين.

3. تحقيق التوازن بين جرعة العلاج والحمية الغذائية والجهد المبذول، مع عدم التغيير في جرعة العلاج أو عناصر الحمية أو كميات الطعام بدون استشارة الطبيب.

4. تناول غذاء متوازن متكامل العناصر بنسب مدروسة ومُحددة خاصةً مع الأطعمة التي يسبب الإفراط في تناولها ارتفاع مستوى السكري في الدم.

5. إنقاص الوزن الزائد وممارسة الرياضة بانتظام للتحكم في مستويات السكري في الدم.

6. قياس مستويات السكري بالدم منزليًا من مرة إلى مرتين يوميًا في توقيتات مختلفة قبل وبعد الوجبات للتعرف على تأثير النظام الغذائي المُتّبع على مستويات السكري.

غذاء مرضى السكر المسموح بتناوله

⦁ المياه ومشروبات الأعشاب والكركديه والليمون بدون سكر وعصائر الفاكهة غير السكرية وغير المُحلّاة.
⦁ الشوربة والخضروات والفواكه الطازجة باستثناء الجزر، البطاطس، البطاطا، الموز، المانجو، التين، البلح، العنب، الفواكه المُجفّفة، إذ يجب تجنبها أو الإقلال منها حسب معدلات السكري.
⦁ يُسمح بتناول البرتقال، اليوسفي، الجوافة، التفاح، الكُمثرى.
⦁ الخبز الأسمر بمعدل رغيف يوميًا.
⦁ البهارات باستثناء الحاد منها.

ما يجب تجنبه أو الإقلال منه في غذاء مرضى السكر

ما هو غذاء مرضى السكر؟

⦁ اللحوم والدواجن والأسماك عالية الدسم، والمعقول منها لابد من نزع الجلد منه.
⦁ اللحوم المُصنّعة كالبسطرمة والسجق واللانشون.
⦁ الملح والبهارات الحارة كالفلفل الأسمر والأبيض والأحمر والشطة، الرنجة والفسيخ والملوحة لاحتوائه على كميات كبيرة من الملح.
⦁ السكريات الطبيعية والصناعية مثل المربى، العسل، الآيس كريم، الحلويات، الحلوى المُصنّعة، الشوكولاتة، القصب وعصيره، عصائر الفاكهة السكرية أو المُضاف إليها سكر، المشروبات الغازية.
⦁ الأرز والمعكرونة والعدس والمخبوزات والعجائن المصنوعة من الدقيق الأبيض.
⦁ الأطعمة عالية الدسم مثل الزبدة، القشطة، الكاكاو، منتجات الألبان كاملة الدسم، السمن ويمكن استخدام زيت عباد الشمس بدلًا منه.
⦁ البقوليات مثل اللوبيا، الفاصوليا البيضاء، الفول، الطعمية.
⦁ التسالي والمكسرات بأنواعها.

غذاء مرضى السكر الذي يعمل على ضبط مستويات السكري بالدم :

⦁ البصل والثوم : فكلاهما يزيد من حرق السكري المتراكم بالدم، كما يعمل البصل بالإضافة إلى الكرنب القرنبيط على منع تحلل الأنسولين وعدم استفادة الخلايا منه في حرق السكري من خلال الاتحاد مع الانزيمات المُسببة لذلك وتحرير الأنسولين منها ليقوم بعمله داخل الخلايا بفعالية.
⦁ الترمس : الذي يعزز إفراز البنكرياس للأنسولين.
⦁ الحلبة : التي ترفع مستويات حرق السكري بالدم.

جدول وجبات غذاء مرضى السكر

الإفطار : ربع رغيف أسمر+ شريحة جبنة بيضاء أو مثلث جبنة نستو+ ملعقتين فول بقليل من زيت عباد الشمس+ شاي بلبن خالي الدسم أو قهوة بدون سكر.
التوقيت المثالي : من الساعة الثامنة إلى التاسعة صباحًا

الغداء : نصف رغيف بلدي أو 4 ملاعق أرز أو معكرونة+ شريحة لحم أو ربع دجاجة أو سمكة مشوية متوسطة منزوعين الدهن+ شوربة+ خضار مسلوق+ سلطة خضراء بدون جزر.
التوقيت المثالي : في الثالثة عصرًا
التحلية ( بعد 3 أو 4 ساعات): ثمرتين خوخ أو كمثرى أو غيرها من الفواكه المسموح بها.

العشاء : زبادي+ ثمرتين برتقال أو خوخ أو كمثرى أو غيرها من الفواكه المسموح بها.
التوقيت المثالي : من الساعة الثامنة إلى التاسعة مساءً.

ختامًا، دومًا يقولون أن السكري صديق الإنسان، ولكنه صديق خائن سريع الغدر، فكلما التزمت بقواعد غذاء مرضى السكر كان صديقًا لك، ولكن إن أهملتها فسرعان ما سيغدر بك دون استئذان.

بواسطة معرفة المزيد حول غذاء مرضي السكر